أسباب اعتبار موفري خدمات السحابة كحلقة وصل هامة بين الابتكار والتنفيذ

Posted on 13/11/2019 by neriza

هيرفيه رينو، مدير أول، رئيس موفري خدمات السحابة في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا

كم مرة نسمع عن الشركات الفاشلة التي لم تكن مبتكرة بما فيه الكفاية، أو التي توقفت عن الابتكار؟ فكّر في Nokia أو Kodak على سبيل المثال. كانوا بمثابة عمالقة في الأسواق، والآن أصبحوا كالظل لسابق عهدهم. والأسباب التي جعلتهم هم وغيرهم من أمثالهم قد سقطوا من العلياء معقدة، لكن في كل حالة، سيستخدم الكثيرون مصطلح “الابتكار” الشامل كسبب لمشكلاتهم.

نحن نقدر الابتكار قبل كل شيء في سوق اليوم، ولكن هل هذا حقًا هو كل شيء؟ في تقرير “Innovating the Exponential Economy”، وهو تقرير مشترك بين VMware وCass Business School، لا تتعلق المشكلة في توليد الأفكار فقط، بل تحدي تحويل هذه الأفكار إلى شيء له تأثير حقيقي.

 أطلق عليها التقرير فجوة تنفيذ الابتكار وأشار إلى أن الشركات يمكنها سدها من خلال منظور الابتكار، من خلال توفّر الأشخاص المناسبين والإجراء السليم والتكنولوجيا الملائمة. اجعل هؤلاء الثلاثة يعملون معًا، وبعدها ستتمكن الشركات من توليد أفكار رائعة، والأهم من ذلك، تحويلها إلى شيء ملموس.

ما هذه التكنولوجيا؟ على الرغم من أن كل شركة لها متطلبات مختلفة في مجال تكنولوجيا المعلومات، فإن الموضوع المشترك للشركات المبتكرة في النهاية هو أنها تعتمد جميعًا على قوة حوسبة السحابة. تحدد لويز أوستروم سبب الاعتماد على السحابة في آخر منشور لها، ولكن باختصار هناك خمسة أسباب – منها البساطة، والقابلية للتوسّع، والتمكين، والتمويل المرن، وتقديم الاختصارات.

لذلك، يتعين على الشركات التي تتطلع إلى الابتكار أن تكون عاملة في حوسبة السحابة في مجموعة التكنولوجيا الخاصة بها، لكنهم بحاجة إلى المساعدة. عندما تصبح المؤسسات أكثر توجهًا نحو التطبيقات، تبدأ نقاط نهاية السحابة بالانتشار، وتصبح أكثر تعقيدًا، وربما انعزالية. 

في الوقت نفسه، لا يرغب العملاء في تقييد خياراتهم التكنولوجية – فهم يريدون الوصول إلى ما يحتاجون إليه تمامًا لتحقيق أهداف التحوّل الخاصة بهم.

 هذا هو المقصد الذي يسعى إليه الشركاء المناسبون، وبشكل خاص موفرو خدمات السحابة المناسبون. يبحث العملاء عن الخبرة والفهم والمعرفة التي لا يمكنهم الحصول عليها أو امتلاكها في مؤسستهم، ويمكن لموفري خدمات السحابة تقديم ذلك.

إنها ليست مجرد حالة للدفع بحل واحد. نحن في عالم متعدد السحابة، بتوفّر تطبيقات المهام الحرجة التي تحتاج إلى إعادة بناء للتعليمات البرمجية أو إعادة تحديد للموقع أو ببساطة تركها للعمل وحدها، إلى جانب التطبيقات السحابية الأصلية التي تتطلب بيئات أخرى. هذا هو المكان الذي يمكن أن تنبثق منه الأنظمة المنعزلة. ولهذا السبب فإن موفري خدمات السحابة لديهم فرصة فريدة لأن يكونوا متخصصين في السحابة المتعددة، لتقديم كل تلك البيئات المختلفة. وبشكل مفاجئ، يصبح كل شيء أكثر بساطة للعميل، من خلال توفُّر نقطة اتصال واحدة، دون الحد من الاختيار.

من خلال العمل كشركاء ومستشارين حقيقيين، مثل أولئك الموجودين في برنامج موفر سحابة VMware (VCPP)، يمكن لموفري خدمات السحابة نشر الأساس الرقمي الذي تحتاجه المؤسسات لدعم التطبيقات من أجل تقديم أداء على أعلى مستوى، مع توفُّر المرونة اللازمة للتنقل كما هو مطلوب. 

عند القيام بذلك، سيكون موفرو خدمات السحابة بمثابة حلقة وصل هامة بين الابتكار والتنفيذ، مما يدعم العملاء لنشر البيئات التي يحتاجونها لتحقيق أهداف التحول الخاصة بهم. وفي نهاية المطاف، يمكن أن يساعد ذلك في تأمين مستقبلهم، وتسهيل المنتجات والخدمات التي يحتاجونها للبقاء في صدارة المنافسة في الأسواق المزدحمة.

 

 


Category: News

Tags: , ,

Related Articles

Comments

No comments yet

Add a comment

Your email address will not be published.

This site uses cookies to improve the user experience. By using this site you agree to the privacy policy